الخميس 19 أبريل 2018 م - 3 شعبان 1439 هـ
  • بنك مصر
  • بنك مصر

بالصور .. سوق ”الفسيخ” بكفر الشيخ قِبلة المشاهير والمواطنين في ”شم النسيم”

بالصور .. سوق ”الفسيخ” بكفر الشيخ قِبلة المشاهير والمواطنين في ”شم النسيم”
2018-04-07 12:08:57

تعتبر مدينة “بيلا” بمحافظة كفر الشيخ أحد المدن التي تتصدر قائمة المدن المُصنعة لـ”الفسيخ”، لما لها من سبق وخبرة ومهارة فى صناعته؛ لذلك يرتادها العديد من المشاهير فى كافة المجالات الرياضية والفنية والإعلامية فى كل عيد “شم نسيم” وأحياناً أخرى فى غير هذه المناسبة.

مدينة الفسيخ “بيلا” بها من محلات الفسيخ 16 محلاً فى مختلف أنحاء المدينة، من بين هذه المحلات وتجارها وأصحابها من ورث هذه المهنة عن آبائه وأجداده حتى اشتهرت العائلة بتجارة الفسيخ، إلا أنه قد لوحظ فى الفترة الأخيرة، وخصوصاً قبل عيد “شـم النسيم” الماضى ومن بعده، زيادة الإقبال على افتتاح محلات الفسيخ فى المدينة .

رفعت محلات بيع الفسيخ والرنجة بمحافظة كفر الشيخ، حالة الاستعداد القصوى، مع اقتراب أعياد شم النسيم، وحرص التجار على عرض كميات كبيرة من الأسماك المملحة استعدادا للاحتفال بالعيد‏.

ويفضل أهالى كفر الشيخ عادة الفسيخ المملح، وخاصة إذا كان السمك "طوبار - بورى" أما السردين المملح فيتم بيعه على نطاق ضيق.

"الموافي" أحد محلات الفسيخ المشهورة في مدينة بيلا، هذا المحل كثيراً ما يرتاده العديد من المشاهير فى مختلف المجالات قبل “شم النسيم” وفى أحيان أخرى من السنة، وهذا المحل أيضا تذهب إليه العديد من القنوات الفضائية فى كل عيد “شم نسيم” للتصوير فيه.

"الفسيخ" يعني "ادي العيش لخبازه" هذا هو شعار محسن الموافي، صاحب أشهر محل فسيخ في مدينة بيلا، ورث الصنعة عن آبائه وأجداده، حتى صار مخضرمًا وذاع صيته بالمدينة، فعندما يحل علينا عيد شم النسيم تتزاحم عليه الطوابير مهما كانت الأسعار.

يقول محسن: إن سر نجاحه وشهرته "تقوى الله في البيع والشراء والتعامل مع مورد ذو ثقة وجودة المنتج"،مضيفًا قرب كل عيد شم نسيم ربما ترتفع أسعار الفسيخ بعض الشيء حوالي 10 جنيهات كل سنة، إلا أن هذه السنة شهدت الأسعار تراجعا واضحا خلال موسم شم النسيم الحالى، بما يتراوح بين 10 و15% قياسا على أسعار العام الماضى، ليتراوح سعر كيلو الفسيخ فى تعاملات الجملة بين 40 و70 جنيها بحسب الحجم.

وأشار"محسن" إلي أن أهم من سعر والمؤثر الحقيقى هو جودة ونظافة صناعته، نظافة الأكل هى أهم شيء حتى يكون صحياً ولذيذاً لذلك نحفظ الفسيخ فى درجات حرارة مناسبة له، لأن الحرارة يمكن أن “تـتـلـف” السمك، وتجعله غير صحى وضار.

ويكشف محسن سر الشهرة ليقدمها روشتة للزبون لشراء فسيخ صحي، وأهم ما في الروشتة شراء الفسيخ المتماسك والبعد عن المتهالكة المتهتكة والطرية جدًا ذات رائحة كريهة، فهذه هي التي تعد غير صالحة للأكل وينتج عنها الكثير من المخاطر ولا يمكن تضييع سميتها ولو بـ عصر 100 ألف ليمونة عليه.

وعن الأسعار فهي تزايدت عن العام الماضي بـ 20%، كما يقول "محسن" حتى أصبح ثمن كيلو الفسيخ يتراوح سعره مابين 50 جنيها إلي 120جنيهًا.

فسخانى "السكري" لصاحبه الحاج "صبري السكري" هو أحد أقدم وأهم محلات الفسيخ فى بيلا، فقد ورث هذه المهنة عن أجداده الذين كانوا من أول تجار الفسيخ فى بيلا، وأحد من كان لهم السبق فى صناعة الأسماك المملحة منذ عقود فى بيلا.

ويقول الحاج "صبري" وهو عامل بصناعة الفسيخ منذ 27 عاماً وراثة عن عائلة السكري الشهيرة بصناعة وتجارة الفسيخ: الفسيخ مهنة قديمة عند عائلة السكري من الأجداد ومنذ أول نشأة الفسيخ فى بيلا.

وأضاف الفسيخ هنا فى بيلا له قيمته الخاصة فهو أقوى من أى تجارة أخرى فى بيلا لأنه التجارة الأقدم والتى تخصص بها أهالى بيلا، وفى أى مكاناً آخر لايوجد فسيخ يضاهى وينافس الفسيخ البيلاوي، فالفسيخ هنا معروف بأنه من النوع الفاخر و”السايح."

فسخانى “السكري ” لصاحبه "إبراهيم صبري السكري”، هو أحد المحلات التى أفتتحت حديثاً أيضاً في مدينة الحامول خلال الخمس سنوات الأخيرة، لكن صاحبه له خبرة تصل إلى 15 سنة فى مهنة صناعة الفسيخ.

يقول"إبراهيم": هذا أول عيد شم نسيم ترتفع فيه الأسعار هكذا، لكن ما باليد الحيلة، والحمد لله كان هناك سوق وعمل للفسيخ، ولكن طبعاً ليس كالعامين الماضيين.

وأضاف: ونحن نستعد لهذا العيد بتجهيز البراميل، وتجهيز المحل وكفايته بالكميات المتوقع أن تكون مطلوبة من زبائن المحل، ونقوم بتجهيز المحل لإستقبال الزبائن فى “شم النسيم” وسط الإقبال منهم من جميع محافظات مصر.

ويقول إبراهيم مرسي وبدير البنان، صاحبي محل فسيخ بمدينة بيلا، إلى أن الفسيخ يتم إعداده من السمك البوري بجميع الأحجام، والذي تراوحت أسعاره هذا العام من 50جنيهًا إلى 100 جنيهًا، وهذا أجود انواع الفسيخ البوري، حيث ترجع تلك الزيادة لرفع أسعار السمك الطازج قبل الموسم من قبل الصيادين وتجار الجملة.

وأشار إلي أن سوق الفسيخ سيشهد إقبالاً قبل أسبوع من إحتفالات المواطنين بشم النسيم ،ويستمر حتى الساعات الأولى من فجر يوم شم النسيم، ورغم غلو الأسعار فى هذا الموسم.

من جانبه قال ابراهيم عبده، تاجر أسماك، إن موسم شم النسيم موسم رواج بالنسبة لهم، حيث يفضل المواطنون تناول الأسماك أكثر من الدواجن واللحوم التي تشهد أسعارها انخفاضا في هذه الأيام، مشيرًا إلى أن محال بيع الأسماك تستعد منذ بداية مارس من خلال تجهيز أسماك البوري بمختلف أحجامها لتخزينها مملحة في البراميل استعدادًا لطرحها في الأسواق مع بداية أبريل.

وأوضح أن سعر كيلو الفسيخ يتراوح هذا العام بين 40 و100 جنيه، كما ارتفع سعر كيلو الملوحة إلى 65 جنيها، والسردين وصل إلى 42 جنيها، في حين استقرت أسعار الأسماك عند زياداتها الأخيرة، مشيرا إلى أن هذه الأسعار من المتوقع في الأيام الأخيرة قبل شم النسيم ومع زيادة إقبال المواطنين عليها.

ومن جانبها وجهت الدكتورة مني عبد الرحمن،أستاذة التغذية بكلية الزراعة،النصائح لربات البيوت لمعرفة الفسيخ الجيد والصالح من الفاسد، مؤكدة أن أهم الأشياء التى تظهر جودة الفسيخ هو أن تكون السمكة متمالكة نفسها لايوجد بها أى قطع وكذلك أن تكون عينها حمراء ولا يوجد بها ثلج بل طازجة وذلك لتلافى الوقوع فى شباك معدومى الضمير من البائعين الذين يستغلون الإقبال عليهم في شم النسيم ليخرجون الأسماك الفاسدة .

أُضيفت في: 7 أبريل (نيسان) 2018 الموافق 21 رجب 1439
منذ: 12 أيام, 7 ساعات, 2 دقائق, 20 ثانية
30226153_1725804057488187_9054372030586163714_n.jpg 30261738_1725801947488398_6188952755581155619_n.jpg 30261634_1725801997488393_5304421784015406782_n.jpg 30127634_1725802090821717_3658104195049609655_n.jpg 30226610_1725801640821762_1274424871359984898_n.jpg 30261962_1725801654155094_8558784807504345192_n.jpg 30221347_1725802537488339_8157524230444148871_n.jpg 30226253_1725801910821735_7556652151254019756_n.jpg 30261903_1725801680821758_141198318143863270_n.jpg
0
الرابط الدائم

التعليقات

506189
البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري