الإثنين 06 نوفمبر 2017 م - 16 صفر 1439 هـ
  • بنك مصر
  • بنك مصر

حكايات الأستاذ (قط) والست (خَناقُة) مراته

حكايات الأستاذ (قط) والست (خَناقُة) مراته
2017-11-02 07:01:00

الحكاية الأولى(ج1)

طبعا كلنا عارفين المثل اللى بيقول ’القط ميحبش إلا خناقُه’ وأكتر أتنين شافوا أن المثل ده بينطبق عليهم من وجهة نظرهم هما الأستاذ قط والست خناقُه مراته واللى قرروا أنهم يقدموا حكاياتهم اليوميه للأخرين لكى يستفادوا من ’خلاصة’ مواقفهم العصيبه الحكايه أبتدت لما الست’ خناقُه’,حست بتغيرات غريبة مريبه فى شخصية جوزها ’" الأستاذ قط " اللى حالة أتشقلب من يوم ماقرر يتابع المسلسلات التركى ويبقى أحد أهم متابعيها ,ودى كمان تُعتبر سابقه من نوعها أن راجل يبقي من عشاق المسلسلات التركى ومابيفوتش حلقه ,لكن الموضوع ده ممرش كدا مرور الكرام دة حصل بسببه كوارث, لأن الأستاذ قط قبل مايتابع المسلسلات التركى كان كافى خيرة شرة وبيتعامل مع الست خناقُه مراته على أنها أمر واقع فى حياته ,فأصبحت كل تعاملاته معاها بطريقة لأرى لأسمع لأتكلم ,لكن الوضع أختلف بعد ماشاف الستات اللى فى المسلسلات التركى عاملين إزاى ,وبيتعاملوا مع أزواجهم إزاى ,من ساعتها والأستاذ قط قرر يتمرد ويعلن حالة الطوارىء فى البيت ,بس ياترى الست خناقُه مراته هتسكت ولا هتتصرف أزاى فى حالة من النكد الشديد والأنهيار النفسى الكامل تحكى لنا الست خناقُة بصوتها الملائكى الرقيق العذب الممزوج بالبكاء حكايتها مع جوزها ’قط’والستات اللى فى المسلسلات التركى اللى كلوا عقلوا خالص. الست خناقٌه:بس قبل ماأحكى ولا مؤاخذه مفيش شوية سندوتشات كدا أتسلى بيهم أصل أنا حاسة أن روحى رايحه من الزعل والقهر, جبتلها السندوتشات وبعد ماأكلتهم, أخدت نفس عميق حزين وقالتلى والنبى ماغلطت فى حاجه ,ده أنا حطاه فى عنيه من يوم ماتجوزنا,ده أنا زى النسمه معاه , هو اللى بقي يتلكك من يوم مابقي يتفرج على المسلسلات التركى كل اللى عملته انى صحيته من النوم زى كل يوم,وعنيكى ’يأبله’ ماتشوف اللى النور الدنيا ولعت حريقه الست خَناقُة:قط ,أنت ياقط ,قوم ياراجل ,أنت ياقط ,فى أيه أنت عامل مش سامعنى , ماتقوم ياراجل أنت الأستاذ قط: أصطبحنا وأصطبح الملك لله ,يافتاح ياعليم يارزاق ياكريم الست خناقُه:فى أية ياراجل بقالى ساعه بنده عليك,ومش عاوز تصحى الأستاذ قط:أعوذ بالله أيه اللى أنتى حطاه على وشك ده ياخناقُه خناقٌه :ده ماسك جنين القمح ,يعمل على نضارة بشرتى ’قالتها الست خناقه بطريقه الأعلانات الأستاذ قط:جنين قمح إيه ,هوة أنتى قاصده تخضينى وتسدى نفسي عالصبح يسرح الأستاذ قط بخياله لثوانى يتذكر فيها بطله المسلسل التركى التى شاهدها بالأمس وهي بتصحى جوزها من النوم مرتديه أجمل الثياب ,شعرها الناعم يهفهف على وجهها الرقيق,تقترب من أذن زوجها وتقول له فى رقه وحنان :حبيبي فيق حبيبي يفوق "قط "من سرحانه على صوت خناقُه مراته ,قوم ياراجل أنجز علشان تنزل تجيب لنا العيش علشان نفطر ينظر الأستاذ قط الى وجه مراته ويدقق قليلا:هى ريحة الثوم دى جايه منين أنتى طابخة ملوخية عالصبح ياخناقُه

الى اللقاء مع باقي الحكاية

أُضيفت في: 2 نوفمبر (تشرين الثاني) 2017 الموافق 12 صفر 1439
منذ: 3 أيام, 23 ساعات, 9 دقائق, 9 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

503573
البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري